الشيخ صالح عبدالله كامل رمز الصيرفه الاسلاميه

 

تجسد مقولته المشهوره "اذا لم تضف على الدنيا شيئا فانت فيها زائل"حياة الشيخ صالح عبدالله كامل رحمه الله التى شهدت العديد من الانجازات فى شتى المجالات خاصه فى مجال الاقتصاد الاسلامى ، حيث يعتبر رائد للصيرفه الاسلاميه وذلك لتجربته العلميه والعمليه الثريه من خلال مبادراته لانشاء العديد من المؤسسات الماليه مثل دلة البركه ، والمراكز البحثيه التى تعنى بالاقتصاد الاسلامى ، بالاضافه لمساهمته الفاعله فى التجمعات الماليه الاسلاميه والمنظمات الدوليه مثل المجلس العام للبنوك والمؤسسات الماليه الاسلاميه.

كما لا ينسى دوره الرئيسى فى المبادرات الفكريه من خلال اقامة المؤتمرات والندوات الخاصه بالاقتصاد الاسلامى والصيرفه الاسلاميه ، مثال لذلك ندوة البركه للاقتصاد الاسلامى السنويه والتى تهتم بقضايا كلية ذات تاثير جوهرى فى الاقتصاد الاسلامى ، وتعتبر الافكار والتوصيات التى صدرت عن ندوة البركه للاقتصاد الاسلامى مرجعا علميا اساسيا ، وقاعدة بيانات تثرى الابحاث والفتاوى الصادره عن الهيئات الشرعيه للمصارف والمؤسسات الماليه الاسلاميه.

راى الشيخ صالح عبدالله كامل ان تطبيق الاقتصاد الاسلامى منهج حياة متكامل ، لذلك دائما ما بحث عن الحلول ( المستمده من الشريعه السمحاء) للمشكلات الاقتصاديه التى تعانى منها المجتمعات الانسانيه ، من خلال البحث العلمى فى مجال الاقتصاد الاسلامى ورفع مستوى الوعى به والاهتمام بالمفهوم الشامل للاقتصاد الاسلامى بما يحقق الانماء والتشغيل للمجتمعات الانسانيه

ولقد حمل الشيخ صالح عبدالله كامل فكر الاقتصاد الاسلامى والصيرفه الاسلاميه حيث قام بتاسيس العديد من المراكزالبحثيه منها مركز بحوث الاقتصاد الاسلامى فى المملكه العربيه السعوديه ومركز صالح كامل للاقتصاد الاسلامى بجامعة الازهر الشريف بمصر

كما لا يخفى عن احد دوره ومساهماته الخيره فى المؤسسات والمنظمات الدوليه المختلفه والتى تنتشر فى عدد من البلدان وذلك من خلال المهام والمناصب التى تقلدها ونذكر منها : رئيس مجلس ادارة المجلس العام للبنوك والمؤسسات الماليه الاسلاميه(CIBAFI)ورئيس مجلس ادارة مجموعة دلة البركه، ونائب رئيس مجلس ادارة الشركه العربيه للاستثمار الزراعى – البحرين ورئيس الغرفه التجاريه الاسلاميه – المملكه العربيه السعوديه ، والرئيس الفخرى للبنك الاسلامى الاردنى وعضو مؤسس لبنك فيصل الاسلامى- السودان ومصر ومجموعة البنك الاسلامى للتنميه فى جده

عرفناه كقوه دافعه فى هيئة المحاسبه والمراجعه للمؤسسات الماليه الاسلاميه (AAOIFI) فقد ساهم فى تاسيسها وتوجيه انشطتها، كما عشنا معه عبر دوره الريادى وجهوده المقدره فى دعم وتطوير صناعة الخدمات الماليه الاسلاميه وحمايتها والمحافظه عليها عبر تاسيس المجلس العام للبنوك والمؤسسات الماليه الاسلاميه (CIBAFI)

بوفاة الشيخ صالح عبدالله كامل رحمه الله فقدنا احد ابرز رموز الصيرفه فى العالم وذلك من خلال الدور الذى لعبه فى تعزيز مبادئ واعمال الاقتصاد الاسلامى التى اثبتت نجاحات كبيره  فى السنوات الاخيره ، حيث تعتبر مساهماته ومبادراته القيمه مرجعيه موثوقه ونورا يضئ طريق الباحثين المهتمين بتطوير الصناعه.

نسال الله ان يرحمه رحمة تسع السماوات والارض وان يجعل قبره في نور دائم لا ينقطع ، وان يجعل جل اعماله ومساهماته علما ينتفع به.

بقلم دكتور عبد الحميد جميل

عضو مجلس الاداره فى اتحاد المصارف السودانى والمدير العام فى بنك امدرمان الوطنى – السودان

عضو مجلس الاداره فى المجلس العام للبنوك والمؤسسات الماليه الاسلاميه